وجدانيات وإخوانيات

الكلمة الحلوة شعرا ونثرا


    مصطلحات خاصة ثانية

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 73
    تاريخ التسجيل : 03/10/2010

    مصطلحات خاصة ثانية

    مُساهمة  Admin في الأربعاء أكتوبر 20, 2010 3:50 am

    الرئيسية أرسل مقالا الارشيف من نحن اتصل بنا



    تاريخ التصوف الاسلامي

    طرق و أعلام الصوفية

    عبادات و علوم الصوفية

    بيوت الله و مقامات الصالحين

    سين جيم التصوف

    منوعات صوفية



    التصوف في عصر العولمة

    التصوف و الثقافة العالمية

    المراة ما لها و ما عليها



    فكر و ثقافة

    قضايا و حوارات



    أخبار-مهرجانات-دعوات

    علوم و تكنولوجيا






    معاني مصطلحات الصوفية - كلمات القوم لها معنى
    بسم الله الرحم الرحيم
    و اللهم صلى صلاة كاملة وسلم سلاما تاما على سيدنا محمد الذي تنحل به العقد و تنفرج به الكرب و ...

    غفر الله لنا جميعا فالتصوف تجربة روحية و ليست للمادة شأن بالروح فليس للعلم الحديث شأن بالتصوف
    و من هنا فلعلم التصوف مصطلحات كما لعلم الفقه و علم الحديث و علم الفيزياء و الكيمياء ,و...و... الخ مصطلحات ،و مصطلحات القوم كما يحلو لهم ان يسموا انفسهم لها معانيها فهمها من يفهمها ولا يفهما من لا يفهمها و يقولون من رأى ليس كمن سمع و من لم يذق ليس كمن ذاق
    و طرقت هذا الباب ليس الا للفائدة العامة و اسأل الله ان يفيد به
    ... و أسأل الله ان يجمعني بالعارفين و هم، عسى الله ان يعلمني ما جهلت
    ...و كثيرة مصطلحاتهم كالتحلي و التخلي و الابتلاء و الابدال ..و غيرها و سأحاول ان تكون المصطلحات على ترتيب الحروف ...
    و قبل ان ابدأ فلنعلم ان الصمت هو أول قواعدهم الستة اذن امرهم عميق و مصطلحاتهم عبارة عن عناوين لمعان غير نهائية .. و لنأخذ
    هذا المثال و بعده سنتبع حروف المعجم و نسال الله ان يعيننا ويغفر زلاتنا ::
    و اليك مثلا
    الصمت هو ترك الكلام بغير ذكر الله
    و المعني الصوفي = صمت الضمير عن جميع التفاصيل
    السهر هو عدم النوم
    السهر عندهم = عدم الغفلة
    العزلة - عدم مخالطة الناس
    عندهم = اشغل قلبك بالله اجعل قلبك مع الحق و جسد مع الخلق
    الجوع جوع الابرار لكمال السلوك وهذا ايضااحد معاني العزلة
    المعنى العام
    و الجوع عندهم = جوع المقربين لموارد الانس , فالانس يجعل المريد متغيبا فتتوقف ادراكاته الحسية و هذا من رحمة الله و الا فقد عقله.
    و هذا ايضا عندهم المعنى الخاص للعزلة
    الابتلاء:
    ******
    عندهم الابتلاء و الاختبار بمعنى .. فهي مجموعة التنزلات على العبد اما بالخير و اما بالشر و يرى الصوفيه انه استخلاص للعبد صدقا و اخلاصا و توكلا و توجها - فيرون فيه النعمة لانه يرقى هممهم فينالون الدرجات العلى
    ــــــــــــ
    الابد و الازل
    ***********
    الابد هو ما لا نهاية له ولا اخر
    والازل هو مالا بداية له ولا أول
    فمن الازل الازلية ومن الابد الابدية ...
    و هذه الابدية تعني عندهم الانقطاع لله و الاسترسال معه في جميع الاوقات على الاستمرار و الدوام .
    الأبــــــــدال
    *************
    و هم احدى مراتب الاولياء عند الصوفية رجال الغيب و الجمع بدلاء
    بضم الباء و فتح الدال ... و سموا بذلك لان البدل اذا ما فارق مكانه خلفه فيه شخص آخر على صورته و لا يشك الرائي انه البدل .
    و مظاهرهم اربعة :الصمت والجوع والسهر و العزلة .
    و قال ابن عربي في كتابه رحلة الابدال
    بيت الولاية قسمت اركانـــه*** ساداتـــــنا فيه من الابدال
    ما بين صمت و اعتدال دائم*** و الجوع و السهر النزيه العالي
    الاتحاد
    *****
    يتعلق السالك في طريق الله بأنواره حتى يفنى عن نفسه و يفنى عن فناءه
    فلا يبقى له الا الله فيصبح في لحظة الوجد بهذه الحقيقة و هي حقيقة الحقائق.
    و ليس ذلك اتحادا و انما وجدا وعشقا و سكرا و فناء و سمي اتحاد مجازا لغلبة الحال فيأتي بألفاظ مستغربة و يمكن يقام عليه الحد
    بسببها مثلما حدث للحلاج و السهروردي رحمهما الله .
    ــــــــــــ
    و المعروف عند الصوفية ان افحش الفواحش وجود شئ من الشركة في قلب العبد بادعاء شيْء من أوصاف الربوبية
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ٍالاتصال
    *****
    هو مكاشفات القلوب ومشاهدات الاسرار كثمرة من ثمار التوكل و الفقر و المحبة لله ...
    و من اقوالهم : الاتصال هو ان لا يشهد العبد غير خالقه و لا يتصل بسره خاطر لغير صانعه ..فيشعر بالنعمة الكبرى و فيعرف الا سبيل اليه الا به
    ـــــــــــــــــــــــــــــ
    الأثــــــر
    **********
    هو العلامة الباقية لشيء قد زال،لذلك قال الصوفية من منع النظر استانس بالاثر ومن عدم الاثر تعلل بالذكر.. أي من لا يستخدم منطق الجدل يستانس بالكشف و الفتح...و من لم يكن له أثر أي شيخ يجاهد بالذكر ...
    ان آثارنا تدل علينا*** فانظروا بعدنا الى الاثار
    و في معنى الاثر انه التفريد لله في كل الاشياء.
    الاحســـــان
    ***********
    معنى واسع يشمل ما لايحاط من الفضائل ...العفو الاخلاص برالوالدين
    العطاء النجدة المروءة ... وهاك قصة المامون بصورة عامة
    اخطا غلام المامون وسكت المامون و اسكن غضبه عندم قال له الغلام :
    يا امير المؤمنين و الكاظمين الغيظ قال المامون، كظمت غيظي
    فقال الغلام : و العافين عن الناس فرد المامون: عفوت عنك
    اجاب الغلام و الله يحب المحسنين فقال المامون اذهب فانت حر لوجه الله.
    و عند الصوفيه الظاهر ان تعطي والباطن ان ترى ان الله هو المعطي .
    و بهذا يكون الاحسان ايمانا برفع النفس الانسانية درجات في التكريم و السمو فلا يرى في نفسه فضلا و لا يرغب بقلبه الا وجه الله و المعنى هنا قد يدق جدا لاحظ العطاء يشمل كل شي حسي و معنوي التسامح و غيره.
    الاختبار
    *******
    بمعنى الابتلاء و بالاختبار يتعرف الشيخ المربي خواطر مريديه الشيطانية و الملائكية و من ثم يكون توجيهه لهم وارشاده اياهم حسب ما يقتضي الحال ليصلح امرهم .
    الاخــــلاص
    *********
    الاخلاص ضد الرياء ...المرائي يعمل ليرى و اما المخلص يعمل ليصل
    بعيدا عن الميل للهوى و الشهوات مجتنبا الدعاوي ملتزما الاوامر
    فالاخلاص سكون التقوى في قلب العبد فتتنزل عليه بركات العلم و تطرد
    شهوات الدنيا عنه..فلا يكون همه رياسة ولا نجاه و حاله التوكل و
    اسقاط التدبير .
    و الاخلاص درجات مثل اخصلاص الصادقين و لهم الاجر و الثواب
    و اخلاص الصديقين فهم على حسن العبوديه و يمنحون اسرار حضرته
    و يكتمل الاخلاص بان يكون الظاهر كالباطن و بكمال الاخلاص تنكشف
    للانسان الحقائق..
    الادب
    ****
    لا يعنون به الادب الظاهري و الذي ربما يكون نفاقا او رياء او
    استعطافا فالمقصود الذي يرجى منه كنس القلب من جميع الافات
    فالمريض عندهم ليس مريض الجسد بل مريض القلب = حب الذات الانانية
    شهوة الغضب و الصحة في التخلية من الشره و الحسد و الكراهية
    و على ذلك فاهل الصدق هم اصحاب القلوب و اطهار النفوس و تدور
    احوالهم في سلامة ظاهرهم و باطنهم...
    فامرهم مع ربهم مستسلمون لارادته يقلبهم كيف شاء لا يتبرمون بل
    بالرضا مقبلون... فمظهرهم السكينة و الوقار و الاحترام...
    و في ذلك قولهم اذا حضر الادب حضرت <الطريق> و اذا غاب الادب
    فلا ادب ولا طريق
    ــــــــــــــــــــــــــــــــ
    الارادة
    ******
    يبين ائمتهم ان العبد لا يحصل له حقيقة الايمان الا بامرين
    الامتثال لامر الله و الاستسلام لقهره
    أي يكون بعيدا عن الحظوظ النفسية فهي التي تعيقه في السير
    الى اللهفلا يختار الا ما يختاره الله ... وعندهم ارادة الحقيقة هي اعلى المراتب في السلم الروحي و ذلك يتعلق بالاخلاص وهو نور استودعه الله قلب عبده المومن فلا يطلععليه ملك فيكتبه ولا شيطان فيفسده و لا هوى فيسلبه
    نسأل الله السلامة.
    التدبير و اسقاط التدبير
    ***********************
    يرى أئمة الصوفية ان التدبير يكون في اسقاط التدبير ... لآن
    التدبير من الانسان جهل منه و المؤمن الصادق يعلم تماما انه
    اذا ترك التدبير مع الله , كان الله له بحسن التدبير ...
    والمعنى قلبي = احساسك بانك انت الفاعل أي سيد افعالك ...!
    الاســــــــــــــــم
    ********************
    الاسم عند الصوفيه هو اسم الله و يرون ان ليس عند انسان
    في الحياة الدنيا من اللهالا اسمه , و يحكى عن الشبلي رحمه
    الله قوله: ليس مع الخلق الا اسمه , و يقول: هات من يقول
    الاسم باستحقاقه قولا
    و لذلك فان ائمة الصوفية يهتمون باسم الجلالة , و كل سالك في
    الطريق الصوفي يشتغل في ورده باسم من اسماء الله الحسنى ...
    ويرى انه من الصعوبة بمكان أن ينطق العبد باسم الله وهو متحقق مما
    يقول , و من قول احدهم : تاهت الخليقة في العلم و تاه العلم في
    الاسم و تاه الاسم في الذات و معنى ذلك ان الانسان لن يستطيع مهما
    أوتي من العلم أن يتعرف على حقيقة اسم الله . كما هو سبحانه عليه
    من العلو و الرفعة .
    اســم الله الاعــظم
    ****************
    يعتقد غالبية الائمة و الصوفية ان الاولياء و الصالحين على علم
    باسم الله الاعظم يستخدمه كل منهم على قدر معرفته به , و كما يفتح عليهم به .
    و الذى يتكشف له من اسماء الله شيء و يعلم شيئا من حقائقها , لا يجوز
    له الاخبار عنها لغير اهلها نظرا لانه لا سبيل لتصورها على خلاف ما
    هي عليه , و انه لمن الجدير بالذكر ان العلماء و الفقهاء عجزوا
    عن معرفة اسم الله الاعظم , و ذكر كثير منهم ان لفظ الجلالة هو الله
    و بعضهم قرر انه موجود بين ثنايا فواتح السور , فاذا أخذ حرف لا
    يشبه صاحبه فجمعهن كان اسم الرحمن , اذا عرف دعا به احدهم كان
    الاسم الذي اذا دعا به اجاب ...
    اسم الله الاعظم
    ــــــــــــ
    و قد حدد الحكيم الترمذي الذين على علم باسم الله الاعظم وهم عنده
    طبقتان .. المقربون و الصديقون .. و ان علم الحروف المقطعة في
    فواتح السور القرانية يقتصر معرفتها عليهما فمن فوقهما من
    الانبياء و الرسل , أما غيرهم فعاجزن .
    الاسم الاعظم
    ـــــــــــ
    و لا شك ان فواتح السور تعد سرا مغلقا حتى الان على علما الظاهر ,
    و قد حاول كثير من المستشرقين سبر غورها و تفهم معانيها الا انهم
    عجزوا و ضلوا سبيل الرشاد, فاصدروا آراء بعيدة عن الحق , فمن
    قائل انها ليست من القرآن في شيء , و انما هي رموز لمجموعات
    من المصاحف لاوائل المعلمين , و كان الرد على المستشرقين من
    مستشرقين بقولهم Sad انه لا يعقل ان اولئك المسلمين الاتقياء
    الذين نسخوا المصااحف أن يضيفوا الى كلام الله ما ليس منه أو أن
    يقروا اضافة عليه).
    الاسم الاعظم
    ــــــــــ
    وردت فواتح السور في تسع و عشرون سورة ...و هذه الطوالع يستخدمها
    بعض السحرة في أوفاقهم و احجبتهم ...و هي اربعة عشر حرفامن
    الحروف الهجائية = ص ق ن طه حم ألم الر طسم المص المر كهيعص ..الخ
    و يبدو انهم على اختلاف طوائفهم يستخدمون لفظ الجلالة باعتباره
    اسم الله الاعظم , اذ يرون انه الاسم الجامع وهو سلطان الاسماء
    كلها عندهم فلو حذفت اللام اصبح (اله) و اللامين اصبح (آه)
    و عند حذف اللام والهاء نطق اسم سرياني عظيم هو (آل)وعند اسقاط
    الالف واللامين نطق هو (هـ’) وهو اسم ناطق من اسماء الذات
    العلية و جامع لجميع الاسماء و جميعها متعلق به .
    و يرى بعضهم ان هذا الاسم صالح لشفاء جميع الامراض و لا يجهر من
    تكشف له اسم الله الاعظم به , اشفاقا على من حجب عنه العلم , فهو
    مأمور بكتمانه , وان استخدمه لا بد ان يكون في عمل الطاعات و
    صالح الاعمال و الا رفع عن صاحبه .
    و يرى بعضهم ان اسم الله الاعظم داخل الاشكال السبعة التي يستخدمونها
    كرقي للمرضى و اصحاب الحاجات من باب عمل الخير و علاج المرضى و
    قضاء الحاجات..
    ــــــــــــــ
    و على كل فاسم الله الاعظم سر من اسرار الله
    يطلع الله عليه من يشاء هبة ومنا منه و ليس من شرط هناك
    بأن يلهث المرء وراء معرفته ...فمن عرفه فليحمد ربه
    و من لم يعرفه فهو ليس ببعيد
    و قال ربكم ادعوني استجيب لكم
    و قال::ًص:: أطب مطعمك تجب دعوتك
    فلم التعب؟؟؟؟!!
    استخدام اسم الله
    ***************
    يعتقد أهل الطريق الصوفي انه عن طريق استخدام اسم الله الاعظم
    تحقق القوة الروحية في التصرف في الاشياء على نحو يماثل تغيير
    خواص المعادن كتحويل الرصاص الى ذهب ... و لذلك يسمون اسم الله
    اكسير الكيمياء ...
    و واضح ان هذا النوع من الكيمياء لا يمكن أن يستخدمه شخص عادي
    اذ لا بد ان يكون حاصلا على مقومات العلم اللدني , ذلك ان احالة
    الاجسام النوعيه من صورة الى اخرى تختلف عنها تماما , انما يكون
    بالقوة النفسية ( الروحية ) لا بالصناعة المعملية .
    ــــــــــــ
    و بهذا انتهى الكلام عن اسم الله الاعظم !!!؟
    الاشـــــــــــــــــأرة
    ***********************
    من اقوالهم ما كتب صحيح الى صحيح و ما افترقا على الحقيقة
    اي الاصحاء لا يحتاجون الى الخاطبات و المكاتبات فوسائل اتصالهم
    اشارات ( رؤيا او الهام او بطريق التوجه فلاحاجة الى الادوات
    الحسية )
    ــــــــــــ
    تلفون لا سلكي لا مرئي!!!!!
    الاشــــــــــــراق
    ******************
    باستمرار المجاهدات للسالك الصوفي ينقدح شيئا في قلبه فتكون
    المكاشفات و الفتوحات ... فيعبر عنها بما يغرب عن اذن السامع .
    و يقول السهرودي و مذهبه اشراقي في كتابه هياكل النور :
    (يا قيوم ايدنا بالنور و ثبتنا على النور و احشرنا الى النور
    و اجعل منتهى مطالبنا رضاك و اقصى مقاصدنا مايعدنا لان نلقاك
    ظلمنا نفوسنا لست على الفيض بضنين اسارى الظلمات بالباب
    قيام ينتظرون الرحمة دأبك اللهم و الشر قضاؤك و انت بالمجد
    السني مقتضى المكارم و ابناء النواسيت ليسوا بمراتب الانتقام
    بارك اللهم في الذكر و ادفع السوء و وفق المحسنين و صلى على
    المصطفى و اله اجمعين )
    الاصـــــــــطناع
    ***************
    في قصة موسى و اصطنعتك لنفسي
    فمن هنا فهو مقام عال خص الله به الرسل و الانبياء عليهم صلوات
    الله و سلامه كما خص الصديقون به ..
    و يقول احدهم:
    ان اول باد من الحق قد اخفاهم في انفسهم و امات انفسهم
    في انفسهم و اصطنعهم لنفسه , وهذا اول دخول في التوحيد من حيث
    ظهور التوحيد بالديمومة.
    و هنا يكون عبدا ربانيا طائعا مطيعا صدوقا وصديثا لا ينظر الا لله
    و لا يبصر الا بعين الله و لا يرى الا بنور الله و قد اكتملت ولايته و
    استحقت صديقيته ..
    الاصطلام
    ******
    عندما يكون المرء في حالة تجلي و ينشغل القلب بانوار المعارف
    يغيب المرء عن ما حوله ... يسمى هذا اصطلاما .
    و يقول احدهم في هذا المعنى:
    اذا ما بدت تعاظمتها فاصدر في الحال مالم يرد
    فيصطلم الكل مني بها و يحجب عني ما لم اجد
    الاصطفاء
    *******
    هو الاجتباء فالمجتبى هو المصطفى و نجده من اول امره تذهب نفسه
    بحيث تصلح لما اعد لها و لذلك يحال بين المجتبى و بين نفسه حتى
    لا تشارك القلب في عطاياه و يتولى الحقهذه النفس بالعناية .
    و عندهم من سبقت له العناية لا تضره الجناية !!!؟
    الالهام
    ******
    العلم الالهامي غير العلم الكسبي
    ذلك ان العلم الالهامي هو نور يقذفه الله في قلب المؤمن فيصبح
    علما وعالما ومعلوما جميعا ...و الذي يمنع نور الالهام ارتكاب
    المعاصي و اتباع الهوى و الميل الى الشهوات و الجهل و التقيلد
    بدون هدف ...
    و اما مايساعد فصدق التوجه عدم الانغماس في الشهوات والاكثار
    من الطاعات و اتباع السيئة الحسنة..
    و ينقسم العلم الالهامي الى قسمين هما:
    الوحي ويختص به الانبياء و المرسلون .
    الالهام ويكون للاولياء والصالحيننسأله ان يجعلنا منهم
    و هنا نذكر ان ابن رشد سأل ابن عربي
    هل وجدت الامر في الكشف و الفيض نفس ما اعطاه النظر.
    ويرد ابن عربي في ثقة نعم ..ولا..وبين نعم .. ولا تطير الارواح ؟!!
    و يقولون عن هذا الكلام ان البدايات متشابهة و لكن العقل يتوقف
    عند القمة و اما الالهامي فهو ما يختص به القلب
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    و عموما كلامهم عجيب نحن لا نفهم شيء نسال الله
    ان يعلمنا آمين !!!!
    الامامان ( النائبان )
    *******************
    يرى الصوفية ان الدولة الباطنية على رأسها الغوث و يسمى القطب
    كذلك و تتدرج بعد ذلك من نقباء و عرفاء و واوتاد و اولياء ...
    على حسب ترتيبهم .
    و اما الامامان النائبان فهما مساعدا القطب احدهما عن يمينه
    و نظره في الملكوت و الاخر عن يساره ونظره الى الملك و هو اعلى
    من صاحبه و هو الذي يخلف الغوث .
    و اللهم صلي صلاة كاملة و سلم سلاما تاما على سيدنا محمد الذي
    تنحل به العقد و تنفرج به الكرب و تقضى به الحوائج و تنال به
    الرغائب ....
    نسأل الله ان ينفع به كل متصفح و سنواصل ان شاء الله على
    حسب الترتيب الالف باتا ثا... انا انت و انت انا !!؟؟ و الانس
    و الوصل و الفصل ... الخ .

    المصدر: منتدى السودان أون لاين
    --------------------------------------------------------------------------------



    صوفية جزائر
    انابحب كثير اسمى.


    شكرا شكرا شكرا.............


    ابو الحجاج مصر
    بسم الله الرحمن الرحيم هناك اعداء للتصوف ولا يعرفون مقدار التصوف ومعنى هذا الشرح يسمون انفسهم بالسلفيه واهل السنه والسنه بريئة منهم فكيف تكون السنه لمن لا يحبون اهل الله وآل رسول الله . ونسال الله ان يزيدنا حبا فى اهل بيت نبيه صلى الله عليه وسلم


    عمرالجراح الاردن
    من ذاق عرف ومن عرف اغترف
    من شدة حب المريدين لمشيايخهم كتبوا ونقلوا مافيه زيادة ومبالغة واذا اضفنا قدرة اعداء الحق على تزوير الحقائق والتاريخ اصبح الدفاع عن اصحاب مقام الاحسان (ان تعبد الله كأنك تراه )ليس سهلا ولا حول ولا قوة الا بالله


    أضف تعليقا

    الاسم
    البلد
    البريد الالكتروني
    التعليق

    اكتب الارقام الظاهرة في الصورة



    --------------------------------------------------------------------------------




    الخلافة في مفهوم الشيخ الأكبر قدس الله سره
    --------------------------------------------------------------------------------

    الأوراد والأدعية في الثقافة التركية
    --------------------------------------------------------------------------------

    خاتم الاولياء
    --------------------------------------------------------------------------------

    توحيد خاصة الخاصة
    --------------------------------------------------------------------------------






    الخلافة في مفهوم الشيخ الأكبر قدس الله سره
    --------------------------------------------------------------------------------
    البركة والتبرك بالآثار كما وردت في أحاديث وسنة النبي المختار صلى الله تعالى عليه وسلم - الحلقة الثانية
    --------------------------------------------------------------------------------
    الأوراد والأدعية في الثقافة التركية
    --------------------------------------------------------------------------------
    البركة والتبرك بالآثار كما وردت في أحاديث وسنة النبي المختار صلى الله تعالى عليه وسلم - الحلقة الأولى
    --------------------------------------------------------------------------------











      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد سبتمبر 24, 2017 12:02 am